آخر الأخبار
فيسبوك تويتر يوتيوب تيليجرام تغذية أر إس إس الاتصال بنا
2593 يوما
ً
منذ تمرد المنشق علي محسن
ً

قصيدة (الــجــبــــال) للراحل الأسطورة محمد عبد الاله العصار
لحج نيوز
السعودية وكابوس الغباء السياسي
بقلم/ عبدالملك العصار
العالم يتكلم هندي !!
بقلم / عبدالرحمن بجاش
هادي ورقصة الديك
بقلم د./ عادل الشجاع
التهريب.. جريمة تدمر الفرد والمجتمع وخيانة بحق الوطن ..؟
بقلم/طه العامري
مابين الوطنية والخيانة ..
بقلم / طه عزالدين
نصيحتان في أذن المجلس السياسي الأعلى ومحافظ البنك المركزي بن همام
بقلم / عبدالكريم المدي
ما هو السر المخيف في هذه الصورة ؟
لحج نيوز/متابعات
فتاة تتحول لإله في نيبال لأن رموشها مثل البقرة
لحج نيوز/متابعات
طفلة الـ10 أعوام.. أنجبت طفلاً وانكشف المستور!
لحج نيوز/متابعات
فتيات اليابان غير المتزوجات لم يمارسن الجنس من قبل... لماذا؟
لحج نيوز/متابعات
ماذا يعني وجود "نصف قمر صغير" على أظافرك
لحج نيوز/متابعات
قبل عيدالأضحى .. لماذا حذرت سلطنة عمان النساء من استخدام الحناء السوداء ؟
لحج نيوز/متابعات
مصريّة تقتل زوجها بمساعدة عشيقها بعد أن ضبطهما في أحضان بعض في غرفة نومه
لحج نيوز/متابعات
الأربعاء, 15-نوفمبر-2017
لحج نيوز - بحميد الطاهري بقلم /حميد الطاهري -
العواصف السعودية الأمريكية تعصف بالأوطان العربية والإسلامية بما تشهده من أحداث دموية وذلك في تحالف ال سعود وحلفاؤهم مع "ترامب" والقيادات الغربية والكيان الإسرائيلي في دمار الوطن العربي بما يشهده من أحداث متسارعة وذلك من خلال عواصف حزم ال سعود وحلفاؤهم الذين تحالفوو مع أعداء الأمة المحمدية في قتل أبناء الشعوب المسلمه.

وهاهي الأوطان العربية والإسلامية تشهد أحداثا وعواصف حزم قاتلة ومدمرة دمرت العراق وسوريا وليبيا واليمن السعيد وغيرها من البلدان في الوقت التي يشن الكيان الإسرائيلي المحتل لأرض فلسطين العربية منذ عقود من الزمن "عواصف حزم في قتل أبناء الشعب الفلسطيني وقادة الأمة العربية والإسلامية في عواصف حزم في قتل أبناء الشعوب المسلمه ..

والقيادة الأمريكية والقيادات الغربية تدعم تلك العواصف والحروب التي تشهدها منطقة الشرق الأوسط وذلك في دمار كل مافيه و قادة العرب في "تحالف في قتل العرب" وذلك لتحقيق الأهداف الأمريكية الغربية في الوطن العربي الذي يشهد عواصف حزم عصفت بأبناء الشعوب العربية بقيادة ال سعود وحلفاؤهم الذين أحرقوا في عواصفهم الأوطان وأشعلوا فيها الحروب بين أبنائها الذي دمائهم "بحار" فإن أبناء الشعوب العربية يعيشون حياتهم في عواصف قاتلة قتلت الملايين من البشر في الماضي والحاضر وبإسم "إيران" قادة العواصف يقتلون أبناء اليمن الكبير وبإسم محاربة "إيران" دمروا سوريا " وإيران إحتلت العراق وذلك بسبب عاصفة صحراء الماضي بقيادة أمريكا وال سعود وحلفاؤهم الذين دمروا العراق وسلموها لإيران ... هكذا حقق قادة العواصف معجزاتهم التاريخية في دمار بلاد الرافدين التي مازالت دماء أبنائها أنهار حتى اللحظة .

حيث أن العواصف السعودية الأمريكية تعصف بالأوطان العربية والإسلامية في ظل ماتشهد من حروب أشعلها قادة الأمة العربية وملوك الخليج وذلك من خلال عواصفهم الدموية وصراعاتهم السياسية وغيرها من صراعات ساخنه أحرقت البلدان العربية بما يعم الوطن العربي من أحداث متسارعة ومتغيرات كبيرة في دمار الأوطان وقتل الألأف من أبنائها .

لقد حقق قادة العواصف المنجزات التاريخية في قتل أبناء الشعوب المسلمة وذلك تحقيقا للأهداف الأمريكية الغربية الإسرائيليه في منطقة الشرق الأوسط الذي يسعى أعداء الأمة لإعلانه "الشرق الأوسط الجديد" وجعل الكيان الصيهوني حاكم الشرق الأوسط الجديد" هكذا يحقق قادة عواصف الحزم في عواصفهم الدموية "حلم اليهود والنصارى" في الوطن العربي وذلك في دمار الاوطان وقتل الألأف وتشردهم من أوطانهم ..هاهم قادة العواصف مستمرون في عاصفتهم الدموية في دمار اليمن الواحد وقتل أطفاله والمدنيين بدون أي "ذنب" كان .فإن العواصف السعودية الأمريكية تعصف في أبناء شعب الايمان والحكمه وأحرار شعوب العالم "خارج نطاق الخدمة " بما يتعرض له أبناء شعب مسلم من عواصف حزم احرقت اليمن الذي يقطر دما.

ورغم مايتعرض له أبناء أرض الأجداد من عواصف قاتلة قتلت ودمرت كل شيء في شمال الوطن وجنوبه الا أنهم "صامدون" في وجه تلك العواصف الداخلية والسعودية الأمريكية وأيضا صامدون في وجه عاصفة حزم الحصار الجائر المفروض من قيادة التحالف السعودي الدموي الذي أحرق اليمن السعيد خلال "الف يوم"
وبالرغم من تلك العواصف الدموية التي يتعرض له خير شعوب الأرض إيمانا وحكمه الأ أنه شعب الصمود في وجه العواصف والله وحده الحافظ لليمن الواحد والشعب الواحد والذي سيبقى موحدا أرضا وإنسانا إلى الأبد ومستحيل على قادة العواصف تحقيق أهدافهم المشؤومه في "تمزيق اليمن" فهذا من المستحيل وسيبقى اليمن موحدا مدى الأزمان والنصر قادم من الواحد الأحد للشعب اليمني الواحد على قادة العواصف وحشودهم الكبيرة عما قريب .

ومستحيل على قادة العواصف تحقيق نصرهم المزعوم في يمن الموت لكل من غزا "تراب أرضها الطاهر كونها مقبرة الغزاة" فإن قادة العواصف القاتلة لأبناء الشعوب المسلمه هم المهزومون وتلك الشعوب التي تتعرض للعواصف هم المنتصرون بنصرآ من رب العرش العظيم على المتحالفين وحشودهم الجراره وعملائهم وكل من تحالف معهم ....
اقرا في موقع سام برس
ارسل هذا الخبر
إرسل الخبر
إطبع الخبر
RSS
إعجاب
نشر
نشر في تويتر

التعليقات:

الاسم:
التعليق:

اكتب كود التأكيد:




جميع حقوق النشر محفوظة 2009 - (لحج نيوز)