آخر الأخبار
فيسبوك تويتر يوتيوب تيليجرام تغذية أر إس إس الاتصال بنا
2262 يوما
ً
منذ تمرد المنشق علي محسن
ً

قصيدة (الــجــبــــال) للراحل الأسطورة محمد عبد الاله العصار
لحج نيوز
السعودية وكابوس الغباء السياسي
بقلم/ عبدالملك العصار
العالم يتكلم هندي !!
بقلم / عبدالرحمن بجاش
هادي ورقصة الديك
بقلم د./ عادل الشجاع
التهريب.. جريمة تدمر الفرد والمجتمع وخيانة بحق الوطن ..؟
بقلم/طه العامري
مابين الوطنية والخيانة ..
بقلم / طه عزالدين
نصيحتان في أذن المجلس السياسي الأعلى ومحافظ البنك المركزي بن همام
بقلم / عبدالكريم المدي
ما هو السر المخيف في هذه الصورة ؟
لحج نيوز/متابعات
فتاة تتحول لإله في نيبال لأن رموشها مثل البقرة
لحج نيوز/متابعات
طفلة الـ10 أعوام.. أنجبت طفلاً وانكشف المستور!
لحج نيوز/متابعات
فتيات اليابان غير المتزوجات لم يمارسن الجنس من قبل... لماذا؟
لحج نيوز/متابعات
ماذا يعني وجود "نصف قمر صغير" على أظافرك
لحج نيوز/متابعات
قبل عيدالأضحى .. لماذا حذرت سلطنة عمان النساء من استخدام الحناء السوداء ؟
لحج نيوز/متابعات
مصريّة تقتل زوجها بمساعدة عشيقها بعد أن ضبطهما في أحضان بعض في غرفة نومه
لحج نيوز/متابعات
الأربعاء, 05-أبريل-2017
لحج نيوز - عبدالله الديفي عبدالله الديفي -
يبدو أن عفاش محقا حينما كان يقول أن الحرب لم تبدأ بعد ، ويبدو أن مفهوم الحرب عند عفاش مفهوم واسع وله أبعاد لاندركها، ونحتاج أن نتعلم منه ونعلِّم أحزابنا ، لأن مقاييس الحرب وأدواتها وأبعادها وطرقها لدينا قاصرة ، وأثبت عفاش طوال مسيرة الأحزاب أنه أذكى منها أو أن مصدر ذكاءه هو غباء المعارضة السياسية ،
اليوم نحن في تعز نقف على أبواب حرب جديدة وقصف لمكتسبات الثورة وقيمها والتي لازالت في طور التشكيل والبناء ، ولازال التحالف الحوفاشي يهدد أمن مدينتنا ، ولا أعلم كيف ستكون طريقة الدفاع عن المدينة هذه المرة وكيف سنأتي بأفراد مقاتلين من رحم القبيلة ومن وحي المشيخة، ليحمون مدينتنا وثورتنا بالقبيلة ،

كنا قد نقلنا لكم قبل يومين الصورة من صبر ، بعد أن رأينا دعوات وتكوينات كانت تالية لمقدمات وتحركات سبقتها لبعض المشائخ المعتمدون والمشائخ الجدد الصاعدون ، والباحثون عن المشيخة ، والعاملون ضمن أجندة النظام السابق، وبمجرد أن رأينا بعض الدعوات التي بدأت تطلق في مواقع التواصل الاجتماعية وتلتها مظاهر مخيفة تطعن في خاصرة الثورة ،تمثلت بدعاوي القبيلة والنكف والغرم وتجسيد شعار المشيخة ، والانطلاق بخبث ودهاء من مطالب شعبية حقة، كانت نتاجا لتضحيات الشهداء والجرحى وصمود الشعب لسنوات من القصف والحصار والدمار ، واستثمارها كما استثمر الحوثي مسألة الجرعة ، ألم تستوعبوا الدرس المجاني الذي وعدكم به عفاش حينما قال لكم : ( سوف نرجع معارضة ونعلمهم كيف تكون المعرضة )!!!،
أيضا لاتنسوا أن هذه الحرب الحوفاشية قامت - ظاهريا - على مطلب إسقاط الجرعة ،

لقد انتفضت صبر في أوجه من بدءوا يحاولون جس نبضها ليشعروا بأن صبر لاتنبض إلا حبا لتعز وللوطن ، وانبرى الشرفاء من ابناء صبر، ومن مختلف الشخصيات الجماهرية والمكونات السياسبة في مديريات صبر الثلاث ، ليعلو صوتهم الهادر الذي يرعب من يفكر بأن يتلاعب بأفكارهم ومبادءهم ، أو يحاول حرف المسار الثوري الذي اختاره أبناء صبر لأنفسهم ، فبدءوا بالرد الفوري والفعلي المباشر ،الذي أتى على شكل ملتقيات ومنتديات وتواصلات في مواقع التواصل الاجتماعي ،وعلى أرض الواقع ،ومثل رداًعملياً وصادقاً وقوياً لتلكم الرائحة النتنة التي بدأت تفوح من بعض ما يعتمل ، بعد أن اتضح لهم أنها أدوات خبيثة ومعاول هدم لمباديء ومكتسبات الثورة ليس إلا، وأن تلكم الألاعيب تأتي عبر طرقٍ شتى ، منها عبر العزف على أوتار المعاناة وأنين الجرحى ،
وعلى سبيل المثال لاالحصر ، ورداً على تلكم الدعوات شكلنا أمس في مواقع التواصل الاجتماعي ملتقى لأبناء صبر يصدح بالمدنية وقيم الدولة الاتحادية العصرية ودولة النظام والقانون والعصرنة والتعايش والتسامح وقيم الديمقراطية ، والحفاظ على مكتسبات الثورة المعنوية والأخلاقية ل، نخرس ونوقف ونقف في وجه تلكم الدعوات المتقزمة والمناطقية المتخلفة…

تعز تتجه نحو السقوط ، نحو القبيلة ، نحو الفوضى،
ماالذي يحدث في شرعب السلام ليأتي دالاً لنا على أن هناك تحركات عملية تلت تحضيرات تماما وكانت كالترتيبات واللقاءات التي حصلت لبعض الشخصيات المشيخية والعفاشية التي احتمت بجلد المقاومة ليس إلا ، ليبقى تكوينها ومكنونها العفاشي في سلام وأمان ، وقد تغافلنا عن هذا بعد أن أصبحت الجغرافيا هي مقياس انتصارتنا ، هذا برغم حوادث الاغتيالات اليومية والمواجهات والمظاهر المسلحة ، والاعتداءات المتكررة على رموز الدولة ومؤسساتها ومكاتبها وأجهزتها . والتصدي لألوية الجيش الوطني حينماا يكلف باستلام وحماية مستشفى حكومي ويكون ذلك عبر مجموعة من الملثمين في مشهد يشبه أفلام الأكشن
أين أنتم يا مثقفو شرعب ويا أبناءها الشرفاء!!..هذه مجالس قبيلة ضد المدنية وضد أهداف الثورة بفكرتها، ومكونها بغض النظر عن اختيار التعابير المنمقة ،والخادعة،وكما يبدو أن تلكم الشخصيات التي بدأت بأسلوب البيانات المذيلة بالمشيخة والقبيلة استفادت من ردة الفعل الجماهيرية لمثيلتها في صبر ، وتحاشت الألفاظ الفاضحة الصريحة التي تكون محل سخرية عند العقلاء حتى ولو كان العقلاء أطفالاً ،

هل تريدون منا أن نعود ونعتذر لمن سفهنا أفكارهم وأسكتناهم وجعلناهم يزيلون شعارات النكف والقبيلة والغرم وأثبتنا لهم أن صبر لن تكون كما يحلو لهم، وأن صبر مع صبر، لكنها أيضا مع الوطن ككل لايتجزأ ومع مظلومية تعز ومع الدولة المدنية الاتحادية، التي قدم لأجلها الشهداء أرواحهم على أكفهم ، ونقول لهم عودوا لما كنتم حتى لانعود نحن أمامكم من ضيع صبر ، بعد أن سبقها غيرها؟!

الآن بموجب هذه السخافات يكون على أبناء الحجرية أن يتكتلوا ويتبلورا في تشكيلات قبلية ومشيخية ، وكذا جبل حبشي وماوية والجند والتعزية ومديريات المدينة ، وكل المديريات والمناطق وحتى شرعب الرونة يكون معها مجلس قبلي لوحدها ، وأنتم يا أحزاب اخرسوا ، ضيعتمونا وضيعتم أجيالاً ووطناً بعدكم ، لأنكم لم تصنعوا وعياً في تاريخ حركتكم التي كانت تسقط عندما تأتي الانتخابات أو المحاصصات، لتعودوا حينها إلى حضنكم الأسري والقبلي ،لأنكم بغير مباديء .
لستم إلا قبائل معصرنة ،

هنيئا لكِ يامارب وأنتِ تحاولين أن تبادلينا الدور لتعطينا ماعندك وتأخذي ما كنا ننشده ربما كذبا، لتتحولي أنتِ إلى المدينة والرقي والدولة وقيم التعايش والمواطنة والبناء والتنمية والتعليم ، وبعد أن جربت القبيلة وضقتِ بها ذرعاً واكتويت بنارها ، رغم أنها كانت تحمل قيماً لن نجدها في قبليتنا الجديدة في تعز ولن نجيد أو نتقن الدور حينما نشتغل بها ، فتتجهين نحو المدنية ونتجه نحن إلى حافة الهاوية وبالتالي السقوط إلى مستنقع القبيلة والمشيخة والرذيلة والهلاك ،
ارسل هذا الخبر
إرسل الخبر
إطبع الخبر
RSS
إعجاب
نشر
نشر في تويتر

التعليقات:

الاسم:
التعليق:

اكتب كود التأكيد:




جميع حقوق النشر محفوظة 2009 - (لحج نيوز)