آخر الأخبار
فيسبوك تويتر يوتيوب تيليجرام تغذية أر إس إس الاتصال بنا
3873 يوما
ً
منذ تمرد المنشق علي محسن
ً

قصيدة (الــجــبــــال) للراحل الأسطورة محمد عبد الاله العصار
لحج نيوز
السعودية وكابوس الغباء السياسي
بقلم/ عبدالملك العصار
العالم يتكلم هندي !!
بقلم / عبدالرحمن بجاش
هادي ورقصة الديك
بقلم د./ عادل الشجاع
التهريب.. جريمة تدمر الفرد والمجتمع وخيانة بحق الوطن ..؟
بقلم/طه العامري
مابين الوطنية والخيانة ..
بقلم / طه عزالدين
نصيحتان في أذن المجلس السياسي الأعلى ومحافظ البنك المركزي بن همام
بقلم / عبدالكريم المدي
ما هو السر المخيف في هذه الصورة ؟
لحج نيوز/متابعات
فتاة تتحول لإله في نيبال لأن رموشها مثل البقرة
لحج نيوز/متابعات
طفلة الـ10 أعوام.. أنجبت طفلاً وانكشف المستور!
لحج نيوز/متابعات
فتيات اليابان غير المتزوجات لم يمارسن الجنس من قبل... لماذا؟
لحج نيوز/متابعات
ماذا يعني وجود "نصف قمر صغير" على أظافرك
لحج نيوز/متابعات
قبل عيدالأضحى .. لماذا حذرت سلطنة عمان النساء من استخدام الحناء السوداء ؟
لحج نيوز/متابعات
مصريّة تقتل زوجها بمساعدة عشيقها بعد أن ضبطهما في أحضان بعض في غرفة نومه
لحج نيوز/متابعات
الإثنين, 01-فبراير-2010
لحج نيوز - 
استقلت الطائرة ...عائدة الى أرض الوطن ...الى الدفء والحنان والعطف ...مع زوجها ...الى عُش الزوجية الذى لم تمكث فيه سوى عام  واحد ....بعده عاشت فى الغربة ....خمس سنوات متتالية ...مرت عليها بطيئة مملة ...قاسية ...تحركت الطائرة ...ثم ارتفعت .. لحج نيوز/كتبها : محمد شوكت الملط -

استقلت الطائرة ...عائدة الى أرض الوطن ...الى الدفء والحنان والعطف ...مع زوجها ...الى عُش الزوجية الذى لم تمكث فيه سوى عام واحد ....بعده عاشت فى الغربة ....خمس سنوات متتالية ...مرت عليها بطيئة مملة ...قاسية ...تحركت الطائرة ...ثم ارتفعت ...رويدا ...رويدا...تذكرت يوم عُرض عليها عقد عمل ...باحدى الدول الخليجية ...ممرضة بمستشفى شهير...راتب مغرٍ...ترددت ...راغبة فى الحفاظ على عُش الزوجية ...حرضها الزوج على القبول والتعاقد فورا...مر عليها العام الأول ثقيلا مملا...أبدت له رغبتها فى العودة ...اجازة سنوية ...أو تنهى تعاقدها لتعيش معه ...رفض طلبها ...حرضها على

الإستمرار...والصبر على الغربة والفراق...أملا فى تحقيق أحلامهما المشتركة ...منزل جميل ...سيارة فارهة ...شاليه على البحر...حساب كبير فى البنك ....كل هذا من أموالها التى تتدفق عليه شهريا...لم يتبقَ على استكمال سعادتها معه ...الا أن تُرزق منه الأبناء...فى الموعد المحدد هبطت الطائرة على أرض المطار ...لم تجد حبيب القلب فى استقبالها ...التمست له الأعذار ...توجهت الى البيت فورا ...دقت جرس الباب...فتحت لها امرأة...تحمل طفلا ويمسك بثوبها آخران ...دققت النظر فيها...إنها صديقتها الأولى ...كاتمة أسرارها ...أخبرتها أنها تزوجته ...بعد أن طلقها غيابيا.... وهى

فى الغربة...أُغمى عليها ...أفاقت بعدها بثلاثة أيام ...وهى مستلقية على سرير ..باحدى المستشفيات النفسية.





Msh_malt2011@yahoo.com
ارسل هذا الخبر
إرسل الخبر
إطبع الخبر
RSS
إعجاب
نشر
نشر في تويتر

التعليقات:

الاسم:
التعليق:

اكتب كود التأكيد:




جميع حقوق النشر محفوظة 2009 - (لحج نيوز)