آخر الأخبار
فيسبوك تويتر يوتيوب تيليجرام تغذية أر إس إس الاتصال بنا
3264 يوما
ً
منذ تمرد المنشق علي محسن
ً

قصيدة (الــجــبــــال) للراحل الأسطورة محمد عبد الاله العصار
لحج نيوز
السعودية وكابوس الغباء السياسي
بقلم/ عبدالملك العصار
العالم يتكلم هندي !!
بقلم / عبدالرحمن بجاش
هادي ورقصة الديك
بقلم د./ عادل الشجاع
التهريب.. جريمة تدمر الفرد والمجتمع وخيانة بحق الوطن ..؟
بقلم/طه العامري
مابين الوطنية والخيانة ..
بقلم / طه عزالدين
نصيحتان في أذن المجلس السياسي الأعلى ومحافظ البنك المركزي بن همام
بقلم / عبدالكريم المدي
ما هو السر المخيف في هذه الصورة ؟
لحج نيوز/متابعات
فتاة تتحول لإله في نيبال لأن رموشها مثل البقرة
لحج نيوز/متابعات
طفلة الـ10 أعوام.. أنجبت طفلاً وانكشف المستور!
لحج نيوز/متابعات
فتيات اليابان غير المتزوجات لم يمارسن الجنس من قبل... لماذا؟
لحج نيوز/متابعات
ماذا يعني وجود "نصف قمر صغير" على أظافرك
لحج نيوز/متابعات
قبل عيدالأضحى .. لماذا حذرت سلطنة عمان النساء من استخدام الحناء السوداء ؟
لحج نيوز/متابعات
مصريّة تقتل زوجها بمساعدة عشيقها بعد أن ضبطهما في أحضان بعض في غرفة نومه
لحج نيوز/متابعات
الجمعة, 29-يناير-2010
لحج نيوز - ليس لأن الجنرال ديفيد بترايوس قال هذا قبل أيام بل لأن ما قاله هو واقع الحال فـ«هيئة المساءلة والعدالة» التي تشكلت بعد غزو العراق مباشرة وفي ظروف غير هذه الظروف، أكدت بما يصل حتى حدود الأدلة الدامغة وكأنها أحد أذرع «فيلق القدس» التابع لحراس لحج نيوز/كتب:صالح القلاب -

ليس لأن الجنرال ديفيد بترايوس قال هذا قبل أيام بل لأن ما قاله هو واقع الحال فـ«هيئة المساءلة والعدالة» التي تشكلت بعد غزو العراق مباشرة وفي ظروف غير هذه الظروف، أكدت بما يصل حتى حدود الأدلة الدامغة وكأنها أحد أذرع «فيلق القدس» التابع لحراس الثورة الإيرانية والذي لم تعد تحتمل تدخلاته في الشؤون العراقية الداخلية حتى بعض الإتجاهات والتنظيمات التي تعتبر نفسها ويعتبرها الآخرون ملتزمة بكل ما يريده الولي الفقيه في طهران.
لقد تصرفت هذه الهيئة، التي أُختير أحمد الجلبي رئيساً لها تحقيقاً لرغبة طهران وانسجاماً مع تطلعاتها في العراق، ومنذ البداية على أساس طائفي ومن منطلقٍ ثأري ليس ضد مخلفات النظام السابق وضد حزب البعث وإنما ضد السنة العرب الذين لا يزال هناك من يحمِّلهم وزر خمسة وثلاثين عاماً من حكم حُسب عليهم مع أن ما طالهم على صعيد القيادات وعلى صعيد القواعد يتجاوز ما طال الآخرين بمئات المرات.
كان الشيعة العرب يشكلون من قواعد حزب البعث وقياداته ما نسبته نحو ستة وسبعين في المائة، وهذه مسألة إيجابية حتى بمقاسات هذه المرحلة المستجدة عراقياً وعربياً لكن ومع ذلك فإن « هيئة المساءلة والعدالة « التي لا يزال يرأسها أحمد الجلبي لم تستهدف إلا العرب السنة وهذا لا يمكن فهمه إلا على أنه انسجام مع دور فيلق القدس التابع لحراس الثورة الإيرانية في العراق وتلاؤم مع رغبة إيران في تمزيق هذا البلد العربي والذي لا يمكن أن يكون إلاَّ عربياً على أسس مذهبية وطائفية.
وهنا فإن ما يؤكد أن هذا الاستنتاج ليس تجنياً ولا افتعالاً لمشكلة وتحاملاً على «هيئة» أحمد الجلبي أن المفوضية العليا «المستقلة» في العراق قد بادرت بينما غدت الانتخابات المقررة على الأبواب إلى إلغاء تسعة كيانات سياسية بناء ليس على توصية بل على أوامر من هذه الهيئة جميعها من لون طائفي واحد من بينها الجبهة الوطنية للحوار الوطني التي يقودها النائب في البرلمان الحالي صالح المطلق.
إنها ليست مصادفة وليست بلا أهداف ولا إنحيازات طائفية أن تقتصر وجبة الإقصاءات الجديدة على لون طائفي واحد يتمثل بالإضافة إلى الجبهة الوطنية للحوار الوطني التي يتزعمها صالح المطلق بحزب العدالة الكردستاني و» كتلة كل العراق « والحركة الوطنية للإصلاح والتنمية وتجمع السواعد العراقية والتجمع الجمهوري العراقي والمجلس الوطني لتجمع عشائر العراق وتجمع الوحدة الوطنية العراقي.. وكيان سعدي فيصل الجبوري.
إن هذا فرز طائفي واضح وأنه يعود بالأذهان إلى البدايات حيث أسس أحمد الجلبي ما يسمى ب «البيت الشيعي» وهذا يؤكد أن هناك إصراراً على تقسيم العراق على أسس طائفية خدمة لأهداف إيران وتطلعاتها المصرح بها رسمياً من قبل كبار المسؤولين الإيرانيين في هذه المنطقة.
ارسل هذا الخبر
إرسل الخبر
إطبع الخبر
RSS
إعجاب
نشر
نشر في تويتر

التعليقات:

الاسم:
التعليق:

اكتب كود التأكيد:




جميع حقوق النشر محفوظة 2009 - (لحج نيوز)