آخر الأخبار
فيسبوك تويتر يوتيوب تيليجرام تغذية أر إس إس الاتصال بنا
3630 يوما
ً
منذ تمرد المنشق علي محسن
ً

قصيدة (الــجــبــــال) للراحل الأسطورة محمد عبد الاله العصار
لحج نيوز
السعودية وكابوس الغباء السياسي
بقلم/ عبدالملك العصار
العالم يتكلم هندي !!
بقلم / عبدالرحمن بجاش
هادي ورقصة الديك
بقلم د./ عادل الشجاع
التهريب.. جريمة تدمر الفرد والمجتمع وخيانة بحق الوطن ..؟
بقلم/طه العامري
مابين الوطنية والخيانة ..
بقلم / طه عزالدين
نصيحتان في أذن المجلس السياسي الأعلى ومحافظ البنك المركزي بن همام
بقلم / عبدالكريم المدي
ما هو السر المخيف في هذه الصورة ؟
لحج نيوز/متابعات
فتاة تتحول لإله في نيبال لأن رموشها مثل البقرة
لحج نيوز/متابعات
طفلة الـ10 أعوام.. أنجبت طفلاً وانكشف المستور!
لحج نيوز/متابعات
فتيات اليابان غير المتزوجات لم يمارسن الجنس من قبل... لماذا؟
لحج نيوز/متابعات
ماذا يعني وجود "نصف قمر صغير" على أظافرك
لحج نيوز/متابعات
قبل عيدالأضحى .. لماذا حذرت سلطنة عمان النساء من استخدام الحناء السوداء ؟
لحج نيوز/متابعات
مصريّة تقتل زوجها بمساعدة عشيقها بعد أن ضبطهما في أحضان بعض في غرفة نومه
لحج نيوز/متابعات
السبت, 20-مارس-2010
لحج نيوز/شعر:هبه عياد -

أهاج حنيني بعد طول الفراق ذكر
وأرقني التذكار حتى بدا القمر

ورحت أداري الهم بين أضلعي

أدرعها بالصبر لو ينفع الصبر
أقول هي الغربة وهذي شؤونها

يفرق ما بين الأخوة لها غمر

وتجني على من كان حبراً وفاضلاً

وكان به ضراتها وبها الضر
وتقضي بأن يظمى ويعرى كريمنا
ولكن من أخلاقه يكتسي الفخر
ويفرد للآلام والحزن والنوى
وتلقى به فرداً ولكنه كثر
يطاعن أهوال الزمانوجورها
ويقتل مظلوماً ويحى به النصر
ويمضي على اسم الله متزن الخطى
ينقلها في حيث ينقلها العمر
إذا مات مات الجود والتقى
وإن عاش عاش العلم والحلم والفكر
لنا المثلات الصالحات قلائد
ومن بينها بل فخرها الأنجم الزهر
رجا ابو ريا وصحبه
وقد خلدوا بل فيهم خلد الدهر

أبي وابن عمي زالحوادث كرة
كما رافق الكرار حيدرة الكر

مضوا للمعالي والمعالي مدارج
تفوز بأرقاها المثقفة السمر

وذي يوم الارض روضة عصبة
تعطر منها لو يمر بها العطر

وكان لهم في الط سفرة عاشق
تيقن أن يحيى إذا استشهدالصقر

وقد نذروا لله خير نفوسهم
وقد عاهدوا واستوفي العهد والنذر

وكل فتى منهم حري بنعته
وحقاً إذا ما يدعي نعته الحر

له موقف يبقى على الدهر عبرة
لمن لم يكن في أذانه للهدى وقر

تخير يوم الروع والبأس موتةً
وقد حمى الميدان واستفحل المر

بها صار حراً واقتفى درب ثلة
أطاعوا إمام العصر ومحو العصر
***********

وحق لهم إن قيل أصحاب الأرض
له من رجا الطهر أخلاقه الطهر

خضر له دار والقدس منزل
وفوق الثريا دونها الشمس والقمر

هو الفارس المقدام والسيد الذي
تحدث عنه الكتب والخط والحبر

سليل رسول الله صاحب ثورة
تمهد للمهدي فتكاته البكر

هنيئاً لمن سار تحت لوائه
وكان شهيداً مثلما النفر الغر

وذي هبة الأرض اليوم ثانية سمت
على هضبات كفر قاسم لها وتر

وكوكبة الأصحاب عشاق نهضة
حدى ركبها الأعلام والقائد الحر

وإني على عهدي لمن سبقوا هوىً
وفازوا بكأس سوف يشربها النحر

عذرتهم لو يعلمون بما جرى
علي من الآلام لم يقبل العذر
ولكنه في الله كان وحسبنا
به شاهداً إذ يغلب الخر الخبر

********

فسلام لروحكم

يا من بكم أرفع رأسي

ارسل هذا الخبر
إرسل الخبر
إطبع الخبر
RSS
إعجاب
نشر
نشر في تويتر

التعليقات:

الاسم:
التعليق:

اكتب كود التأكيد:




جميع حقوق النشر محفوظة 2009 - (لحج نيوز)